جديد الموقع

المناطق اللبنانية تواصل اجراءات الوقاية لمكافحة "كورونا"

لا تزال الاجراءات الوقائية لمواجهة فيروس "كورونا" تتصدّر المشهد في القرى والمناطق على امتداد الخارطة اللبنانية، فتجاوبا مع دعوة الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله لمواجهة خطر فيروس كورونا والحد من انتشاره أطلقت مديرية منطقة صيدا في الدفاع المدني التابع للهيئة الصحية الإسلامية في حزب الله مشروع من "بيت لـ بيت" الارشادي التوعوي من الفيروس المستجد في أحياء مدينة صيدا وشرقها. ويتضمن المشروع الذي  تنفذه ستة فرق من الاخوة والاخوات المتطوعين في الهيئة  زيارات سريعة للمنازل يتم خلالها: شرح سريع لتوصيات صحية للوقاية من الفيروس، وشرح كيفية عملية التعقيم في المنازل لكافة المسطحات والاواني والأشياء المستخدمة والمواد المعقمة، بالاضافة الى توزيع منشور توعوي إرشادي، الى جانب التأكيد على الإلتزام بالإجراءات الخاصة للوقاية.

وإستكمالا لبرنامجها الذي تنفذه في مكافحة الفيروس، قامت الهيئة بحملة تعقيم لعدد من المحال ومداخل الأبنية والمرافق العامة.

 وشملت هذه الحملة 433 منزلا في حي نزله صيدون و 66 منزلا في حي الرهبات الدوحة و556 منزلا في حي تعمير عين الحلوة وسيتم استكمال المشروع في مدينة صيدا في الأيام القادمة. 

بلديات قضاء صور تفعّل خلية الازمة 

بدورها، فعّلت بلديات قضاء صور خلية الازمة التي شكلتها، بناء على قرارات الحكومة، من خلال حزمة تدابير احترازية، أبرزها البدء باقفال مداخل البلدات مع ترك مدخل أساسي واحد مراقب لابناء البلدة فقط، من أجل تأمين الاحتياجات الضرورية وتطبيق الحجر المنزلي بحذافيره الصحية والقانونية.

وأصدرت بلديات القضاء بيانات حذرت فيها المواطنين وجميع السكان من خرق أصول الحجر المنزلي، وراقبت الفرق التطوعية المحال التجارية التي لا يشملها قرار الاقفال، لجهة الالتزام بالتعقيم والارشاد والتوعية الصحية.

ولا تزال عناصر من القوى الامنية تسير دوريات سيارة لمراقبة الالتزام بالتعليمات، ودعوة السكان الى عدم التجمع، وبخاصة في المقاهي والمساجد والكنائس.

كما بادرت البلديات وخلية الأزمة الى تأمين حصص تموينية للمحتاجين الذين تعطلت أعمالهم الخاصة بسبب الاقفال، من خلال جمع التبرعات العينية والنقدية من الميسورين لسد الحاجات.

كما دعت الى منع دخول السوريين الجدد من مناطق لبنانية متعددة وتكليف شرطة البلدية مراقبة هذا الأمر، وضرورة إبلاغ البلدية عن الاشخاص اللبنانيين الوافدين أيضًا من خارج البلدة، مشددة على منع الزيارات الاجتماعية في هذه الظروف الصعبة.

من جهة أخرى، دعت لجنة الحد من الكوارث الطبيعية التابعة لاتحاد بلديات قضاء صور في لقائها أمس مع وزير الصحة الى إلزام المستشفيات الخاصة في صور تجهيز مبانيها لاستقبال الإصابات المتوقعة بالكورونا.

اجراءات بلدية حارة حريك الوقائية مستمرة 

في سياق متصل، تابعت فرق قسم الاشغال المفرزة الصحية ومفرزة الشرطة في بلدية حارة حريك خلال الاسبوع الماضي الاجراءات الوقائية من فيروس كورونا على مستوى البلدة، بهدف حماية المواطنين، لتتوزع هذه الاجراءات على مستوى المدارس والمؤسسات التجارية والغذائية، حيث بادرت البلدية الى القيام بخطوة تعقيم مداخل المباني وامام المحال في سياق احتواء الفيروس.

وقد جرى رش 236 مدخل وحدة سكنية منها 131  مدخل وحدة سكنية نهارًا في شارع الطقوش، شارع المهنية العاملية، الشارع بالقرب من كيك زبيب، شارع هواش، الشارع من مطعم خليفة الى المهنية العاملية وبعدها حتى نادي مكّة، و105 مدخل وحدة سكنية ليلًا في محيد مسجد بئر العبد ومركز الهيئة الصحية.

كذلك تابعت عناصر الشرطه في بلدية حارة حريك دورياتها خلال فتره قبل الظهر وبعد الظهر وليلًا في نطاق البلده تنفيذًا للقرار المتعلق بالحد من إنتشار فيروس الكورونا لتقفل حوالي  90 مؤسسه تجارية و 15  مقهى.

أمن عام البقاع أشرف على تعقيم مخيمات النازحين في الهرمل

أشرفت دوريات من المديرية العامة للأمن العام - شعبة البقاع في دائرة الأمن القومي على تعقيم مخيمات النازحين السوريين في قضاء الهرمل، بالتعاون مع بلديات الهرمل، الكواخ، القصر والشواغير.

وستستكمل عمليات الرش والتعقيم للمخيمات الزراعية كافة، في منطقة الهرمل.

إجراءات صارمة لبلدية جدايل 

من جانبها، دعت بلدية جدايل في قضاء جبيل، في بيان، جميع الذين يؤجرون مساكن للعائلات والعمال الأجانب في البلدة أو الذين يستخدمونهم في منازلهم أو مصالحهم الى تطبيق تدابير الوقاية عليهم، لا سيما بعدم السماح لهم بالتجوال في البلدة، وأكدت أن أي "تهاون أو مخالفة في هذا الخصوص ترتب عليهم مسؤوليات قانونية واجتماعية".

ولفتت في بيان الى أن هذا القرار يأتي "بناء على توصيات لجنة الأزمة الخاصة بمتابعة التدابير والإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا، وبناء على مقتضيات الحفاظ على الصحة والسلامة العامة واتخاذ الاحتياطات اللازمة للحد من انتشار الوباء".

وشددت البلدية على "ضرورة إبلاغها فورا عن أي حالة قد يشتبه باصابتها بفيروس الكورونا، وعن أي فرد كان مسافرا أو انتقل الى البلدة أخيرا، للتأكد من عدم حمله أو نقله للفيروس".

وأعلنت أن الصيدليات ومحال بيع المواد الغذائية ومحال بيع اللحوم والفروج ومشتقاتها لن يشملها الاقفال، "مع ضرورة التزامها الارشادات ووضع معقم لليدين hand sanitizer على مدخل المؤسسة يستعملها جميع من يقصدها من الزبائن، وعدم السماح بدخول أكثر من شخص واحد إلى المؤسسة واذا أمكن إقامة حاجز أو وضع شباك عند المدخل يفصل بين صاحب المؤسسة والعاملين فيها من جهة والمواطنين من جهة ثانية، بحيث تتم خدمة الزبائن ضمن شروط احترام المسافة الآمنة وقاعدة التباعد الاجتماعي (نحو متر ونصف المتر)، وتأمين الحاجات التي يطلبها الزبائن وتعقيمها داخل المؤسسة قبل وضعها في الأكياس، إضافة الى تعقيم الأسطح وقبضات الأبواب في شكل دوري، وتعقيم أرضية المؤسسة من حين لآخر خلال اليوم، والحرص على عدم ترك أي بضاعة (خضار وفواكه وغيرها)، خارج المؤسسة وحفظها في داخلها".

ودعت البلدية أصحاب المؤسسات الى استخدام مواد التعقيم، طبقا للمواصفات المعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية.

وأكدت أن مخالفة مضمون هذا القرار يعرض أصحابها لاتخاذ الاجراءات القانونية من محاضر ضبط قد يصار بعدها الى استصدار قرار بالاقفال.

ودعت من هو بحاجة للمساعدة ألا يتردد بالاتصال أو إرسال واتساب على الارقام: 81/203640 و 03/378495

تعقيم المتن انطلق في يومه الثامن 

ومن بلدية مرجبا، انطلق اليوم الثامن من حملة تعقيم المتن الشمالي والوقاية من فيروس كورونا التي اطلقها النائب ابراهيم كنعان، على أن تشمل اليوم عين السنديانة وبنابيل والعطشانة ومار شعيا وعينطورة، والفنار وبيت مري وبرمانا. 
 
ويطال التعقيم الكنائس وقاعاتها والبلديات والمتاجر والحضانات ومراكز الشرطة والدفاع المدني. 

حملة تعقيم لهيئة الزعيترة في التيار

وفي سياق الحملة التي أطلقها التيار الوطني الحر بشكلٍ عام وهيئة قضاء كسروان الفتوح بشكلٍ خاص، قامت هيئة الزعيترة في التيار الوطني الحر بحملة تعقيم حرصًا على تأمين الدعم والوقاية للحدّ من انتشار وباء كورونا.

بلدية كفرحي - البترون 

من جهته، أكد رئيس بلدية كفرحي في قضاء البترون جورج عقل "عدم التساهل بالالتزام بمقررات مجلس الوزراء"، مشددًا على "أهمية الحجر المنزلي حماية للجميع".

وأصدر المجلس البلدي بيانًا توجه فيه الى أهالي البلدة، جاء فيه: "إيمانا منا بالحفاظ على أهالينا في البلدة من الظروف الصحية الصعبة التي تمر بها من جراء فيروس كورونا، وبناء على توجيهات وزارة الداخلية والبلديات ووزارة الصحة العامة، نود أن نحيطكم علما بضرورة الالتزام بالحجر المنزلي وعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى، ووقف التجمعات في الأماكن العامة، حفاظا على سلامتكم وسلامة المحيطين بكم".

كما دعا أصحاب محال المواد الغذائية الى الالتزام الكامل بتعقيم محالهم ووضع الكمامات، على أن تفتح أبوابها من الثامنة صباحا حتى الخامسة، و"إلا سوف يصار الى اتخاذ إجراءات قانونية في حقهم".

وأعلن المجلس تأجيل تعقيم كل البلدة الى ما بعد أيام من انحسار الأمطار، مؤكدا أن البلدية في خدمة جميع الأهالي، "وعليه يوجب التبليغ الفوري في حال شعر أي من أبنائها بأي عارض صحي مفاجئ وسيصار الى اتخاذ تدابير جديدة في هذا الموضوع". 

إقفال بعض الطرق في بزبينا وتكريت

بالموازاة، أقفلت بلدية بزبينا قضاء عكار المداخل الفرعية في البلدة، بالصخور والأتربة وأبقت على المدخل الرئيسي والمدخل مع بلدة عين يعقوب، حيث ثبتت عليهما مركزين للشرطة لضبط حركة الدخول والخروج من البلدة وإليها واجراء الفحص الحراري، وفق توصيات التعبئة العامة ومحافظة عكار.

وأعلنت بلدية تكريت قضاء عكار في بيان أنها ستقفل الطرق الفرعية ضمن البلدة والمؤدية إليها كإجراء وقائي، "منعا لتسلل وباء كورونا الى البلدة والحد من انتشاره في حال الإصابة به". والطرق التي سيتم إغلاقها هي: طريق رحبة - تكريت الفوقا، طريق تكريت - العيون الفوقا، طريق تكريت - بيت داوود، طريق مدرسة العلم والايمان بالقرب من بوابة احمد العبدالله باتجاه تكريت.

قطع طرق في عكار

بورها، عملت بلدية فنيدق بالتنسيق مع آل جعفر على قطع الطريق الجبلية فنيدق - القموعة - كرم شباط - بيت جعفر - القبيات، في سياق التدابير الاحترازية للحد من انتقال فيروس الكورونا وتفشيه، وحرصًا على السلامة العامة.

المصدر: العهد

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.11411094665527