جديد الموقع

نفّذوا 3 عمليات سلب بقوة السلاح.. و"المعلومات" توقفهم بأقلّ من 48 ساعة!

أصدرت المديرية العامّة لقوى الأمن الداخلي - شعبة العلاقات العامّة - بلاغاً جاء فيه: "بتاريخ 12/1/2020 وفي مدة ساعة تقريباً، أقدم بين /3/ و/5/ أشخاص ملثّمين مجهولي الهوية على تنفيذ /3/ عمليات سلب بقوة السلاح استهدفت /3/ محلات لألعاب الميسر في محلتَيْ الحازمية وسدّ البوشرية، مستخدمين أسلحة حربية عبارة عن بندقية "بومب اكشن" ومسدسات، وعملوا على ضرب العمال والزبائن، وسلبوا الأموال وفروا إلى جهة مجهولة.

على الفور باشرت القطعات المختصة في شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي اجراءاتها الميدانية، وبخاصة بعد أن أثارت هذه العمليات حالة من الذعر بين المواطنين، وتداولت وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لتلك العمليات.

بنتيجة الاستقصاءات والتحريات التي قامت بها هذه الشعبة وبعد الكشف على مواقع عمليات السلب تبين أن عصابة واحدة نفذت العمليات المذكورة، وتوصلت الى تحديد هوية كامل أفراد العصابة، ومن بينهم:

- ش. ي. (مواليد عام 2000، لبناني).
- ع. ر. (مواليد عام 2001، سوري).
- غ. ب. (مواليد عام، 2001، لبناني).
- ح. ع. (مواليد عام 2001، لبناني).
وهم مطلوبون للقضاء بجرائم سلب وسرقة وضرب وإيذاء.

بتاريخ 13/1/2020، وفي عملية خاطفة ومتزامنة تمكنت قوة من شعبة المعلومات من توقيفهم في مناطق: المكلس، الدورة وميرنا الشالوحي، وضبطت دراجة آلية وسيارة استخدمتا بعملية السلب.

بالتحقيق معهم، اعترفوا بما نسب إليهم لجهة تنفيذ العمليات المذكورة بقوة السلاح، كما اعترفوا بتقاسم المبالغ المالية التي استحصلوا عليها من تلك العمليات وبتعاطي المخدرات.

أجري المقتضى القانوني بحقهم، وأودعوا مع المضبوط المرجع المختص بناء على اشارة القضاء، والعمل مستمر لتوقيف باقي المتورطين".
 

 

 

 

 

 

 

 

 

إخترنا لك

مادة إعلانية
Script executed in 0.11601996421814