جديد الموقع

الحريري والسنيورة: اعتداء مكشوف على السيادة اللبنانية وخرق صريح للقرار 1701

وصف رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري والرئيس فؤاد السنيورة أن سقوط طائرتي الاستطلاع الاسرائيليتين فوق الضاحية الجنوبية لبيروت ، بانه اعتداء مكشوف على السيادة اللبنانية وخرق صريح للقرار 1701. 
وقال الحريري تعليقاً على الاعتداء انه سيبقى على تشاور مع رئيسي الجمهورية ورئيس مجلس النواب لتحديد الخطوات المقبلة ، ولاسيما ان العدوان الجديد الذي ترافق مع تحليق كثيف لطيران العدو فوق بيروت والضواحي ، يشكل تهديداً للاستقرار الاقليمي ومحاولة لدفع االاوضاع نحو مزيد من التوتر . 

وختم الرئيس الحريري قائلاً ؛ ان المجتمع الدولي واصدقاء لبنان في العالم امام مسؤولية حماية القرار 1701 من مخاطر الخروقات الاسرائيلية وتداعياتها ، والحكومة اللبنانية ستتحمل مسؤولياتها الكاملة في هذا الشأن بما يضمن عدم الانجرار لاي مخططات معادية تهدد الامن والاستقرار والسيادة الوطنية". 

واعتبر السنيورة أن هذا الاعتداء له دلالات كثيرة في هذا الجو المتوتر في المنطقة، مما يدفع إلى التنبه لنوايا العدو في هذا التوقيت ويلقي المسؤولية على عائق المجتمع الدولي لأن ما جرى هو خرق واضح للقرار 1701 الذي يتمسك به لبنان. مشددا على ضرورة التحلي بالمسؤولية والصلابة وعدم التهور في الردود والتصرفات بل إلى التمسك بالقرارات الدولية ومستلزماتها والتقدم بشكوى عاجلة لمجلس الأمن لكي نؤكد حق لبنان ونحفظه أمام العالم.

إخترنا لك

Script executed in 0.25024914741516