جديد الموقع



شهدت منطقة الاوزاعي-السلطان ابراهيم ظهر اليوم حال من الهرج والمرج بعدما طارد عشرات الدراجات النارية احد المراهقين الى ان قبضوا عليه واشبعوه ضربا وركلا قبل ان يقوم شابان باصطحابه عنوة على دراجة نارية الى جهة مجهولة…

الملفت انه وخلال حوالي العشر دقائق التي استغرقتها عملية الضرب، لم يشاهد اي من عناصر المخابرات او المعلومات او اي جهة امنية اخرى وكان البلد اصبح سائبا من دون دولة او قانون..





إخترنا لك

Script executed in 0.79328203201294