جديد الموقع

da7ye.com 2019-02-03 11:21 https://da7ye.com/article/125628

تنقّل مساعد وزير الخزانة الأميركية لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب مارشال بيلينغسليا، بين القصر الجمهوري ورئاسة الحكومة وعين التينة ووزارتي المالية والأشغال، كالمندوب السامي أو الحاكم العسكري، موزّعاً تهديداته على اللبنانيين، وفق ما اشارت صحيفة "الاخبار".



واضافت الصحيفة في مقال للكاتب فراس الشوفي انيلينغسليا حذّر في لقاءاته من مغبّة التعاون مع حزب الله، مطالباً بعزل المقاومة اللبنانية، ومتوعّداً بالويل والثبور. ولعلّ أعلى سقف تحدّث به المسؤول الأميركي خلال زيارته إلى لبنان، كان خلال لقائه جمعية المصارف أوّل من أمس، مقدّماً، وفق ما اشار الكاتب، خطاباً حربياً عسكرياً من دون قفّازات، ومتفوّهاً بشتائم بحقّ لبنان واللبنانيين.



الى ذلك لم يكتفِ مساعد وزير الخزانة الاميركية بهذه الإهانات، بل كشف أنه "خلال العام الحالي، هناك أولويّة مطلقة وقصوى في وزارة الخزانة وفي وزارة الخارجية بتعليمات من الرئيس دونالد ترامب أن نراقب كل حركة يقوم بها ليس فقط حزب الله، لكن لبنان ككلّ وسنركز على كل شاردة وواردة في هذا البلد".



وتابعت الصحيفة ان المسؤول الاميركي وفيما أنّب الحاضرين مدعّياً وجود معلومات لديه عن أن المصارف لا تزال تتعاون مع حزب الله ومع حسابات وهميّة، مطالباً المصارف ليس فقط بتجميد الحسابات "المشبوهة" إنّما بمصادرة الأموال منها، قال بيلينغسليا: "نحن نرى ماذا تعملون أنتم اللبنانيون لمنع حزب الله من اختطافكم (لا تفعلون شيئاً)!» مستخدماً تعبيراً أميركياً سوقيّاً:




«we can see what the f*ck you Lebanese are doing to prevent Hezaballah from kidnapping you». 




وأضاف، بحسب ما اشار الكاتب "نحن نعرف ماذا يحصل ومن يموّل، وهناك خمسة متموّلين لبنانيين مغتربين نعرف ماذا يفعل كل واحد منهم في دعم حزب الله"، مسمّياً قنصلاً لبنانياً في إحدى الدول الأفريقية، مدّعياً أن الأخير "كان يحضر النساء لزعماء الأفارقة، والآن هناك تحوّل أخلاقي كبير طرأ عليه وبات يموّل حزب الله".



🔴 واشنطن ترهب الحكومة اللبنانية ومساعد وزير الخزانة يشتم لبنان واللبنانيين! والسبب؟

تنقّل مساعد وزير الخزانة الأميركية لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب مارشال بيلينغسليا، بين القصر الجمهوري ورئاسة الحكومة وعين التينة ووزارتي المالية والأشغال، كالمندوب السامي أو الحاكم العسكري، موزّعاً تهديداته على اللبنانيين، وفق ما اشارت صحيفة "الاخبار".

واضافت الصحيفة في مقال للكاتب فراس الشوفي انيلينغسليا حذّر في لقاءاته من مغبّة التعاون مع حزب الله، مطالباً بعزل المقاومة اللبنانية، ومتوعّداً بالويل والثبور. ولعلّ أعلى سقف تحدّث به المسؤول الأميركي خلال زيارته إلى لبنان، كان خلال لقائه جمعية المصارف أوّل من أمس، مقدّماً، وفق ما اشار الكاتب، خطاباً حربياً عسكرياً من دون قفّازات، ومتفوّهاً بشتائم بحقّ لبنان واللبنانيين.

الى ذلك لم يكتفِ مساعد وزير الخزانة الاميركية بهذه الإهانات، بل كشف أنه "خلال العام الحالي، هناك أولويّة مطلقة وقصوى في وزارة الخزانة وفي وزارة الخارجية بتعليمات من الرئيس دونالد ترامب أن نراقب كل حركة يقوم بها ليس فقط حزب الله، لكن لبنان ككلّ وسنركز على كل شاردة وواردة في هذا البلد".

وتابعت الصحيفة ان المسؤول الاميركي وفيما أنّب الحاضرين مدعّياً وجود معلومات لديه عن أن المصارف لا تزال تتعاون مع حزب الله ومع حسابات وهميّة، مطالباً المصارف ليس فقط بتجميد الحسابات "المشبوهة" إنّما بمصادرة الأموال منها، قال بيلينغسليا: "نحن نرى ماذا تعملون أنتم اللبنانيون لمنع حزب الله من اختطافكم (لا تفعلون شيئاً)!» مستخدماً تعبيراً أميركياً سوقيّاً:

«we can see what the f*ck you Lebanese are doing to prevent Hezaballah from kidnapping you». 

وأضاف، بحسب ما اشار الكاتب "نحن نعرف ماذا يحصل ومن يموّل، وهناك خمسة متموّلين لبنانيين مغتربين نعرف ماذا يفعل كل واحد منهم في دعم حزب الله"، مسمّياً قنصلاً لبنانياً في إحدى الدول الأفريقية، مدّعياً أن الأخير "كان يحضر النساء لزعماء الأفارقة، والآن هناك تحوّل أخلاقي كبير طرأ عليه وبات يموّل حزب الله".

إخترنا لك

Script executed in 0.08350682258606